Salem Zahran آخر الأخبار Salem Zahran
المصدر
سالم زهران لراديو سبوتنيك عن إحتمال مواجهة عسكرية وشيكة بين ⁧‫لبنان‬⁩ والكيان الصهيوني..
الثلاثاء 23 حزيران 2020

 

قال سالم زهران، مدير مركز الارتكاز الإعلامي، إنه لا توجد أي مؤشرات جدية لحرب "إسرائيلية" لبنانية في الأشهر المقبلة، وفق المعطيات.

 

وأضاف في مداخلة عبر راديو سبوتنيك، أن المناورة "الإسرائيلية" الأخيرة ليست فريدة، فهناك أكثر من خمس مناورات كبرى أجرتها مؤخرا وبالتالي حسب تقديري الشخصي أن هذا إجراء روتيني يقوم به جيش الاحتلال "الإسرائيلي".

 

لكن خيار الحرب مطروح على الطاولة، في رأيه، لافتا إلى أن الحرب الاقتصادية والمواجهة بقوانين العقوبات هي الأكثر حضورا في الأشهر المقبلة ويبدو أنها الوحيدة المطروحة على الطاولة بشكل جدي.

 

وأشار زهران إلى تصريحات وزير الخارجية السوري وليد المعلم الذي قال إن الحرب إذا قامت فلن تكون انفرادية ولكن ستكون مواجهة شاملة وضمن محور، وهو ما أكده كذلك الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله.

 

كان لواء في جيش الاحتلال "الإسرائيلي" قد بدأ إجراء تدريبات جديدة تحاكي حربا مع لبنان على الجبهة الشمالية. 

 

بحسب موقع "عكا للشؤون الاسرائيلية": "تضع كتائب لواء جفعاتي في الجيش "الإسرائيلي" لمساتها الأخيرة على تدريبات معقدة استعدادا لحرب مقبلة مع لبنان، والتي انطلقت منذ بضعة أشهر".

 

ونشر "الإعلام الحربي" التابع لـ"حزب الله"، فيديو يظهر مشاهد للصواريخ الدقيقة التابعة له، مع مقاطع صوتية للأمين العام السيد حسن نصرالله يتحدث خلالها عن أن أمر الصواريخ الدقيقة قد أنجز، ويقول حرفياً "أنجز الأمر"

 

وقال السيد نصر الله في الشريط المصور: "إننا اليوم لسنا فقط قادرين على ضرب تل أبيب كمدينة، وإنما إن شاء الله وبحول الله وقوته، قادرون على ضرب أهداف محددة جدا في تل أبيب وفي أي مكان من فلسطين المحتلة".

 

وفي نهاية التسجيل المصور، يظهر نص باللغة العبرية والعربية يشير إلى: "مهما فعلت لقطع الطريق فقد انتهى الأمر، وأنجز الأمر".