Salem Zahran آخر الأخبار Salem Zahran
المصدر
لبنان الجديد
سالم زهران لـِ لبنان الجديد: الإستراتجيّة الدفاعيّة باتت على الطاولة
الخميس 9 أيار 2019

شدّد الإعلامي سالم زهران، أنّ الحديث عن الحرب وسيناريو الحرب لا يخدُم الدولة اللّبنانيّة ولا الشعب اللّبنانيّ، وأكثر من ذلك في واقع الأمور لا يوجد أيّ مؤشّرات إقليميّة عن نشوب حرب بين العدو الإسرائيلي وحزب الله، قائلًا:”الأمين العام لـِ حزب الله قد أكّد في أكثر من لقاء أنّه لا بوادر لأيّ حرب، وفي رأي الشخصي أنّ كلّ من يروّج لأيّ سيناريو حرب قبل الصيف هو بشكلٍ مُباشر أو غير مُباشر يخدُم إسرائيل التي حتمًا لا تُريدُ لنا أن يكون هذا الصيف صيفًا سياحيًّا بامتياز”.

وتابع في مُقابلة خاصّة مع موقع “لبنان الجديد”:”في الواقع وعلى الحدود و في التحضيرات وفي الإشارات لا يوجدُ أيّ إشارة تدلّ على أنّ هناك مواجهة بين حزب الله وإسرائيل، هذا على الجبهة اللّبنانيّة”.

وإن كان هناك بوادر لحرب إيرانيّة – إسرائيليّة، أجاب:” المُتابع لسياق الأمور يُدركُ أنّ الإسرائيليّين غير قادرين على الإشتباك العسكري مع إيران إلّا في حالة واحدة،  إن كان الإشتباك مع الأميركي وجاء الإسرائيلي كـَ مُساند للأميركيّين، من هُنا يبدو لي بأنّ الرئيس الأميركيّ دونالد ترامب الذي له كتاب مشهور وعنوانه الصفقة وهو يُدير دائمًا الأمور بعقليّة الصفقة، ترامب وصل إلى حدّ الحرب مع كوريا الشماليّة ثم رأيناهُ بعد فترة يُصافح زعيم كوريا الشماليّة في تقديري شخصيّة ترامب ليست الشخصيّة التي تذهبُ إلى الحروب بل هو رجل إقتصادي يعرفُ كيف يعقدُ الصفقات بامتياز، وعليه إنّ الحرب بين إيران وأميركا، فأنا لا أقول أنّ الإيرانيّين قادرين على تدمير أميركا وإنّما حتمًا قادرين على تدمير القواعد العسكريّة الأميركيّة الموجودة في الخليج، وبالتالي الإضطراب في الخليج والإضطراب في إيران يعني أنّ أكثر من نصف النفط في العالم لن يستطيع الخروج وعليه وبحسب تقديري فالأمور دائمًا في الخليج ودول الجوار تذهبُ إلى حافة الإنفجار إلّا أنّها لاتنفجر لأنّ أيّ إنفجار أمني في الخليج يعني أنّ سعر برميل النفط سوف يصلُ إلى 250 دولار أميركي وأكثير أيّ يعني أنّ هناك أزمة سوف تطالُ كلّ العالم”.